اهلا بك عزيزي الزائر! من الواضح انك لست عضوا في منتديات السندباد. احصل على عضوية شاملة !التسجيل مجاني
اذهب الى الرئيسية التسجيل مركز تحميل الصور والملفات أرشيف المنتدى حولنا للإتصال بنا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

Buy (10Pieces) MacBook Pro 15 2.6GHz 9th i7 2019 $15,990CAD » الكاتب: أبو النجمة » آخر مشاركة: أبو النجمة Buy (5Pieces) MacBook Pro 15-inch 2.6GHz 6-core 9th i7 Touch Bar 256GB $9,995CAD » الكاتب: الشركة المحدودة » آخر مشاركة: الشركة المحدودة Buy (10Pieces) MacBook Pro 13-inch i5 7th 2.3GHz 128GB $8,490CAD » الكاتب: المختبر » آخر مشاركة: المختبر علي الكاتب المدرب والاعلامي » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 تحميل لعبة فورت نايت Fortnite برابط واحد » الكاتب: هاوي قيمز » آخر مشاركة: هاوي قيمز الحساب الاقوى المختص بتكبير الارداف » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 احذروا التعامل مع موقع wppit.com » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 شرح برنامج Filmon TV » الكاتب: طارق الحرفوش » آخر مشاركة: طارق الحرفوش شركة غسيل خزانات بجدة |المنزل » الكاتب: ميكسيوجي » آخر مشاركة: ميكسيوجي Buy (3 Pieces) Apple iPhone X (A1865/A1901) 256GB $1,800 » الكاتب: ايمونستران » آخر مشاركة: ايمونستران Buy (3 Pieces) Apple iPhone X (A1865/A1901) 256GB $1,800 » الكاتب: ايمونستران » آخر مشاركة: ايمونستران مشروع رمزي جديد Envycoin » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 ورشة عمل مهارات الشراء الاستراتيجية 21018 » الكاتب: امل بدر » آخر مشاركة: امل بدر دورة معلومات الأمن الغذائي والإحصاءات Food safety Information and statistics » الكاتب: امل بدر » آخر مشاركة: امل بدر كورس إدارة المشاريع وفق ضوابط الشريعة الإسلامية 2018 » الكاتب: امل بدر » آخر مشاركة: امل بدر دورة تدريبيه فى إدارة مشروع النفط والغاز 2018 » الكاتب: امل بدر » آخر مشاركة: امل بدر ملفات جديدة IPTV لمختلف الباقات beIN OSN Nilesat Csat ليوم24/62108 » الكاتب: sayed90 » آخر مشاركة: sayed90 دبلومة كهرباء المحرك و دوائر الإشعال الحديثة بالسيارات لعام 2018 » الكاتب: امل بدر » آخر مشاركة: امل بدر كلية دبي الطبية للبنات » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 الحلقة 03 - اختبر معلوماتك الرياضية - العرب في كاس العالم - 10 أسئلة » الكاتب: ahmed maher16 » آخر مشاركة: ahmed maher16
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: البيوت التراثية في بغداد ارث حضاري, في طريقة الى الانقراض !!


  1. #1
    المشرف العام

    الوسام


    الحاله : السندباد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2011
    رقم العضوية: 1
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: عراقي
    بلد الاقامة: Iraq

    Iraq

    الموقع الشخصى: http://www.al-sindbad.com
    المشاركات: 492

    البيوت التراثية في بغداد ارث حضاري, في طريقة الى الانقراض !!

    البيوت التراثية في بغداد ارث حضاري, في طريقة الى الانقراض !!

    المباني التراثية في بغداد

    تعد بغداد من أهم المدن في العالم التي تحتوي على أماكن تراثية وحضارية لا تعد ولا تحصى، هذه الأماكن تعتبر كنوزاً لا تقدّر بثمن، من حيث الأهمية التأريخية والأثرية. حيث تتوزع هذه الأماكن والبيوت التراثية على مساحات واسعة من مدينة بغداد القديمة وعلى جانبي الكرخ والرصافة، ويعود تأريخ إنشاء بعضها إلى بدايات العصر العباسي والبعض الأخر إلى العصرالعثماني وكذلك إلى العصر الحديث.




    وقد طال الإهمال والتخريب هذه الكنوز على مدى عقود طويلة خاصة في ظل النظام المباد الذي لم يبال بتأريخ بغداد خاصة وتأريخ بقية المدن العراقية عامة.

    في منطقة القشلة التي دمرتها الحرب الأخيرة وحطمت ساعتها الشهيرة. يقف شامخاً أحد البيوت الأثرية التي تعد عمارته الفخمة دليلاً على قدرة البناء العراقي الجمالية، ومازال هذا البيت التراثي يتحدى الزمن، وما نخشاه هو أن يطاله الإهمال في زمن الإعمار والحرية.

    أما في محلة الشواكة، فما زالت هناك بعض البيوت الأثرية صامدة ومعاندة من أجل البقاء، وإن تحولت بعض هذه البيوت الى مقرات لبعض المنظمات والأحزاب، والقسم الآخر إستولت عليه جهات أخرى، ولا ندري كيف إستطاعت هذه الجهات إستثمار هذه الأماكن التي تعد جزءاً لا يتجزأ من تأريخ بغداد الحضاري . ( العدد الثامن )

    أماكن إخرى ومحلات وأزقة مازالت تعاني من الإهمال وطفح المجاري والتآكل، وهذا ما لاحظناه في جولتنا في محلة العاقولية في العاصمة، حيث لا توجد صيانة ولا إعمار ولا حتى زيارات ميدانية من الجهات المعنية للحفاظ على التراث الحضاري المعماري في بلد الحضارة والتراث.

    في مدينة الكاظمية المقدسة، التي تعد بيوتها إرثاُ حضارياً ومعمارياً عظيماً، أخذتنا أرجلنا إلى جولة في أسواقها العامرة التي تظللها الشناشيل التي تشرئب نحو السماء، شموخاً وحضارة، لكن أسفلها الإهمال واللامبالاة، وهناك الكثير من البيوت التي تعود الى أزمنة مختلفة مازالت هي الأخرى دون عناية أو متابعة.

    في شارع حيفا.. هناك بيوت تراثية مازالت عامرة، لكنها شغلت من بعض المنظمات والأحزاب، وما نتمناه أن تحافظ هذه المنظمات على الإرث الحضاري وتحاول إدامته وتجديده دون المساس بجوهره المعماري .

    ومن أجل الوقوف على الحقيقة وأخذ رأي أصحاب الشأن والمهتمين، ذهبنا الى مقر جمعية حماية الموروث المعماري الوطني التي تهتم بكل ما يمت بصلة الى الموروث الحضاري والعمراني في العراق، ذلك الموروث الحضاري ذو الطابع المتميز والفريد منذ إولى الحضارات السومرية والأكدية و الآشورية و البابلية مروراً بعصر صد الإسلام والعصرين العباسي والعثماني، اللذين كانا بداية الإنتقال الى العصورالحديثة والتنوع العمراني الحالي، حيث مزايا الأبنية تنعكس على الواقع البغدادي. إلتقينا رئيس الجمعية الدكتور(مظفر علي الجابري) فحدّثنا قائلاً: كل من ينظر الى العراق يجد أمامه تأريخاًً عريقاً وكميات هائلة من الآثار والشواهد وبقايا العمران، تدل على حضارات قديمة جداً، أقامت على هذه الأرض المعطاءة شواهد لا يزال بعضها ماثلا،ً وأنشأت ثقافات وعلوماً أمدت البشرية بالكثير من الشواهد التي بقيت و مازالت من أهم المصادر الملهمة للمعرفة الإنسانية، إن جزءاً كبيراً من هذا الموروث الحضاري يتمثل في الدور والمباني التي شيدت على مر العصور، ولا يزال بعضها قائماً ويحتاج الى الصيانة وإعادة التأهيل لتتم الإفادة منه وليبقى شاهداً على مهارة المعمار العراقي.

    عن كيفية المحافظة على هذا الإرث الحضاري، أجاب: أغلب هذه الأبنية القائمة تم تشييدها قبل بداية القرن العشرين، وعلى سبيل المثال لا الحصرالبيوت البغدادية الموجودة حالياً في شارع حيفا. هذا التشكيل العمراني هو جزء من تاريخ وتراث المدينة، تتجسد فيه أحداث تعايشت وعاشت معها المدينة، وفيه عبق من الماضي عاشه وتعايش معه
    معظم سكان هذه المباني والتشكيلات العمرانية التراثية تحمل خزيناً فنياً للتفاصيل العمرانية والمكونات التي جاءت نتيجة الخبرة التي إكتسبها البناة المهرة على مر العصور، والتي نماها وطورها هؤلاء البناة المهرة ليتحول كل ذلك الى رصيد يستفيد منه البناؤون الحاليون أحفاد الأجداد العظام. من ذلك تتبين لنا أهمية الموروث من المباني والفنون المعمارية الحاضرة في مدننا القائمة.

    وعن صيانة وتأهيل تلك المباني التي تعرضت إلى الإهمال والتخريب في السابق، تحدث الدكتور مظفر علي الجابري قائلاً:
    تحتاج الأبنية التراثية إلى صيانة وترميم تأهيل، لكي تصبح شواخص مكملة للخزين العمراني، لتزيد من رونق المشهد الحضاري، ولكي لا تكون مناطق مهمشة وخربة، ونفكر بإنشاء جمعية علمية ثقافية عراقية تهتم بكل ما ذكرناه للحفاظ على الممتلكات العمرانية ولتسهم بتثقيف الأجيال الصاعدة من طلبة ومهندسين معماريين وآثاريين ومحبي العمارة ليطلعوا على الإبداع وليزيدوا ألقه لربطه بالتطور العمراني، وعن الأعمال التي قامت بها الجمعية على أرض الواقع فيما يخص التراث، تحدث الدكتور مظفر الجابري قائلا:

    أولى المناطق التراثية التي نعمل على إنقاذها من الإندثار هي منطقة الشورجة التي تعتبر منطقة الأعمال التجارية المركزية في بغداد، وتضم هذه المنطقة إضافة إلى سوق الشورجة الرئيس الأسواق القريبة منه القديمة والحديثة وتلحق بها أجزاء من شارعي الرشيد والخلفاء ومنطقة البنوك وبعض الأحياء السكنية المجاورة، ويوصي المجتمعون بالحفاظ على روح المنطقة التقليدية وإبقاء الطابع التراثي والحفاظ على المهن السائدة. والإختصاصيون يوصون بإشراك غرفة تجارة بغداد وإتحاد رجال الأعمال كونهم ممثلين للمستثمرين وبإسهام دوائر الدولة المعنية والجهات المالكة في ذلك، وقد تم التأكيد على أهمية عقد مؤتمرات علمية تخصصية حول كيفية تطوير المنطقة يتم فيها تقديم مقترحات علمية وعملية وعرض مشاريع تخطيطية ومعمارية لأمثلة مشابهة لتطوير المراكز الإدارية والتجارية المماثلة في مدن عالمية.
    بيوت بغداد الأصيلة هندسة فذة تراعي العوامل المناخية.

    ركز الدكتور صبحي العزاوي في محاضرة قيمة عن البيوت البغدادية على القياسات العلمية الميدانية والتحليلات المنطقية والنتائج المترتبة عليها لتقييم البيوت العربية التراثية الاصيلة في بغداد قد بنيت في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وفي الربع الاول من القرن العشرين.

    يتميز البيت البغدادي بسطوحه المتوزعة حول فتحة فناء الدار في الطابق الثاني والتي تستعمل للنوم اثناء الليل طوال موسم الصيف.

    وهناك ميزة فريدة في البيت البغدادي وهي احتواؤه على سرداب وشبه سرداب واحد او اثنين او ثلاثة تكون حول اضلع فناء الدار التي لا تتعرض لاشعة الشمس صيفا، وتكون ارضيتها منخفضة عن ارضية فناء الدار، وهي اكثر برودة من اي مكان آخر في البيت، واحيانا يحتوي البيت على سرداب ارضي عميق وتكون ارضيته حوالي خمسة امتار تحت ارضية الفناء ويضاء بواسطة مسميات (كوات) في ارضية الفناء. ويتميز البيت بمدخله المعوج.

    ومن خصائص البيوت البغدادية الاصيلة خارجيا هي تطليعة الطابق الاول، حيث تبرز ارضيته وجداره الخارجي على الازقة مؤلفة ما يسمى محليا بالشناشيل التي تحتوي على المشبكات الخشبية. الشناشيل في البيوت البغدادية التراثية تعادل المشربيات في البيوت المملوكية القاهرية وتعادل ايضا الرواشين في بيوت جدة التراثية.

    وشرح الدكتور العزاوي بالتفصيل تقييم الحالة المناخية السائدة والبيئة الحرارية الناتجة عنها داخل العمارة المحلية، التي تتم على ثلاثة مستويات، هي تقييمها على مستوى المنطقة، ومن ثم على مستوى الازقة، وبعد ذلك يتم تصنيفها على مستوى البيوت الاصيلة نفسها.

    وبحسب مفهوم المحلة فإن البيوت التراثية تشكل كتلا بنائية متلاحمة، حيث انها تبنى متلاصقة جنبا الى جنب وظهرا على ظهر ولا تبدي إلا واجهة واحدة هي الأمامية المطلة على الأزقة. اما من ناحية تخطيطها فإنها تتصف بنمو تدريجي متجانس مع ازقة تفصل كتلا بنائية بعضها عن بعض، وهذه الطرقات نفسها لها مستوياتها من ناحية الطول والعرض وعدد البيوت التي تؤدي اليها والاصغر منها هي الدربونة الصماء او العمياء التي لا تعطي اي منفذ، بل تؤدي الى بيوت قليلة. ان مفهوم تصميم هذه البيوت يؤدي الى حماية احدها للأخر من الشمس المحرقة صيفا ومن زخات المطر شتاء وبهذا فإن هندسة تلك البيوت تعرض اقل مساحة سطحية لأشعة الشمس.

    كما ان التخطيط والانشاءات المتلاحمة والكتل البنائية المتلاصقة هي نتيجة تبني فكرة استعمال الفناء الداخلي للبيت (الحوش) وكذلك تبني فكرة / مبدأ توجيه الغرف ونوافذها نحو الداخل بدلا من الخارج (ما عدا الغرف الخارجية للطابق الاول التي تحتوي على الشناشيل التي تعطي طرقات بغداد وازقتها ودرابينها الميزة المعمارية الخاصة بها).

    البيوت التراثية البغدادية وأصولها السومرية والبابلية

    يرجع تاريخ البيوت البغدادية الأصيلة الى العصور القديمة للحضارات السومرية والأكدية والبابلية والآشورية، كما ان مفهوم هذا النمط من البيوت استخدم في العصور الإسلامية المختلفة ومن ضمنها قصر الاخيضر وبيوت سامراء في عهد المعتصم بالله.

    ختاما فإن مفهوم هذه البيوت العربية والإسلامية التراثية الأصيلة وتصاميمها، بجميع اشكالها وواجهاتها، إنعكاس في العمارة والعمران للعوامل المناخية وللظروف البيئية السائدة.

    لقد آن الاوان لكي نقول إن حلول دول العالم الثالث تصلح لحل بعض مشاكل دول العالم الأول المتقدم، خاصة في تبني المبادئ الاصيلة لتصميم العمارة والعمران الملائمة للمناخ والبيئة.

    منقول
    التعديل الأخير تم بواسطة السندباد ; 12-31-2012 الساعة 11:51 PM


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
free counters