اهلا بك عزيزي الزائر! من الواضح انك لست عضوا في منتديات السندباد. احصل على عضوية شاملة !التسجيل مجاني
اذهب الى الرئيسية التسجيل مركز تحميل الصور والملفات أرشيف المنتدى حولنا للإتصال بنا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

مسلسل حياة قلبي » الكاتب: sala793 » آخر مشاركة: sala793 حسن يحيى العذاري أنا والفرات مشاهد كربلائية » الكاتب: أكد » آخر مشاركة: أكد افضل بوابات امنية للمِؤسسات والمنشأت والمحلات » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد الآذان من أكبر نعم كيف نربى اولادنا على الصلاة » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام الحفاظ على الصلاة فى أوقاتها » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام اقوى شركة تشطيبات فى مصر » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد حديث عن رسول الله » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام مواقيت الصلاة , لبلاد العربية ليوم الاربعاء 2/12/2020 » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام كيف أجعل طفلي محبّاً للصلاة » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام الآذان , موعد الصلاة فى كل البلاد العربية ليوم 30/11/2020 » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام لسه مركبتش كاميرات مراقبة ادخل والحق العروض » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد مواقيت الصلاة , معظم البلاد العربية » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام عزل فوم بحفر الباطن » الكاتب: غاده عبدالسلام » آخر مشاركة: غاده عبدالسلام أعرف نبيك » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام وسائل نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم » الكاتب: ريحانة الاسلام » آخر مشاركة: ريحانة الاسلام احمي شركتك ومصنعك باحدث اجهزة الانذار ضد السرقة » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد افضل كاميرات مراقبة vacron » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد سنترالات باناسونيك وعروضها » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد كاميرات المراقبة المنزلية /اسعار كاميرات المراقبة المنزلية » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد احدث انواع وماركات كاميرات المراقبة » الكاتب: مازن محمد خالد » آخر مشاركة: مازن محمد خالد
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: لوحات تنزف على جدار صامت !


  1. #1
    سندباد مشارك


    الحاله : الفاارس غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Aug 2012
    رقم العضوية: 70511
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: سعودي
    بلد الاقامة: Saudi Arabia

    Saudi Arabia

    الموقع الشخصى: http://
    المشاركات: 88

    لوحات تنزف على جدار صامت !

    لوحات تنزف على جدار صامت !


    لحظآتٌ,,دقآئقْ وَسآعآتْ,,بلْ أيـآمـ
    قدْ غُمرتْ بِ كومةٍ مِنْ الآلآمـ
    توغلتْ القسوةُ فيهآ,,أو ربمآ غآصتْ بِ الآحلآمـ
    أحلآمـٌ خيآليةة,,بعيدة,,مُستحيلةة
    حكآيآتْ رسمتْ أحزآنُهآ بِ ألوآن الحيآة
    ع جدآرٍ أبيض خُلق لِيكون صآمتاً لآيهتمـ بِ أسرآرهآ
    يحملُ همومـ الآخرينْ وَآلآمهمـ ,,وَأجبر نفسه ع الكتمآنْ
    حتىْ تغير نقآءه وَصفآء لونه مِن تلك الآحزآنْ
    فَ القهرُ اليوميْ الذيْ يوآجهه الآنسآنْ
    جعله ينزفُ حروفه ع ذلك الحآئط وَشكل لوحآتٌ
    نُحتتْ مِنْ ظُلمـٍ,,وَقهرٍ,,وَسلبْ..
    وَعُلقتْ ع ستآئرِ الجُدرآنْ..
    هُنآ تنوعتْ اللّوحآتْ فَمنهآ اللّون الآصفر
    وَالآحمر,,وَالآسود,,وَالبُن ّيْ,,وَبعضٌ مِن ألوآن الرمآد..

    فَ كآنتْ اللّوحةُ الآولىْ..
    أحد كِبآر السنْ يسقطُ لِيُقبّل أقدآمـ كِبآر الشخصيآتْ
    لِكيْ يعود ولده إلىْ العملْ الذيْ طُرد منه لِيوآصلوآ
    مَسيرة مَعيشتهمـ..

    هُنآ نزفتْ اللّوحةة ذُّلاً مِنْ اللّون البُنّيْ..

    اللّوحةة الثآنيةة..
    رجلاً تخلىْ عنه أقربُ النآس إليه وقتْ أزمآته فَ كتشفَ
    أنه كآن يرتديْ أقنعةة سودآءُ اللّونْ مُزيفةة..

    هُنآ نزفتْ اللّوحةة خيآنةة مِن اللّون الآسود..

    اللّوحةة الثآلثةة..
    شآبٌ فِيْ ريعآن عُمره يُجر إلىْ سآحةة القصآص
    يَصرخ,,ينآجيْ مِنْ الخوفِ,,وَالظلمـِ
    وَحوله أنآس يعرفون الحقْ وَيكتمونْ..

    هُنآ نزفتْ اللّوحةة دماً مِنْ اللّون الآحمر..

    اللّوحةة الرآبعةة..
    فتآة صآلحةة وَهبِ الله لهآ زوجاً مِنْ عآئلةة ثريةة
    تحسدهآ قريبتهآ وَتفرقُ بينهمآ مِنْ دون
    أن تستفيد شيئاً وَلكنّ الغيرة تغلغلتْ فيْ قلبهآ..

    هُنآ نزفتْ اللّوحةة حِقداً مِنْ اللّون الآصفر..

    اللّوحةة الخآمسةة..
    طفلةة يتيمةة الآبوينْ تُشتمـ بِ سوء التربيةة,
    تمرُ مِنْ أمآمِـ قبريْ وآلديهآ تدعو الله أنْ يُعيد حيآتهِمآ
    حتىْ ترويْ غليلهآ المُشتآق لِحنآنهِمآ ,
    وَتشتكيْ بِمآ فعلتْ الحيآةُ بهآ مِنْ بعدهِمآ..

    هُنآ نزفتْ اللّوحةة دموعاً مِنْ اللّون الورديْ..

    لوحآتْ مَ زآلتْ تنزُفُ وَتنزفْ فَ تسربتْ ألوآنهآ
    حتىْ تخرجُ مِنْ بين طيآتهآ صوراً مِنْ صور الحيآة التيْ
    آنطفئْ نورهآ..
    لآننآ مُرغمونَ ع العيش بِ وآقع فقِدتْ فيه الآنسآنيةة
    أو رُبمآ تنآستْ لآنهآ مُكلفةة كمآ قِيل..!!!!
    أحآسيسنآ,,مشآعرنآ,,أروآحنآ هيْ حيآتُنآ
    فَ عندمآ نفقد الآحسآس نفقد الحيآة
    وَنحكمُـ ع أنفسنآ بِ الموتْ..
    فَ كيفْ بِنآ أنْ نرسمَـ الخير وَنحنُ بِلآ آحآسيس
    بِلآ مشآعر ,,بِلآ رحمةة أو خوفْ مِنَ الله..
    بلْ نُغذيْ مملكتنآ الشخصيةة بِ الآخذ مِن دون
    عطآء حتىْ الحدود نخشىْ أنْ نتجآوزهآ خوفاً
    مِنْ عدمـ إروآء النفس بِمآ تهوىْ..
    لمـ يخلقنآ الله لِنحآسبْ غيرنآ ع أنفسنآ,
    بلْ مُحآسبةة النفس وَالخلود إلىْ الذآتْ
    وَايقآضُهآ مِن سُبآتهآ وَمِن الظلمـ وَالذّل
    وَالخيآنةة وَالقهر..
    حتىْ تتقآربْ القلوبْ ,,وَتصفىْ النفوس..
    فلآ فرق بيننآ إلآ بِ التقوىْ..
    التعديل الأخير تم بواسطة السندباد ; 01-01-2013 الساعة 07:01 PM


  2. #2
    المشرف العام

    الوسام


    الحاله : السندباد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2011
    رقم العضوية: 1
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: عراقي
    بلد الاقامة: Iraq

    Iraq

    الموقع الشخصى: http://www.al-sindbad.com
    المشاركات: 492

    مشكووور على المشاركة الجميلة ..

    تحياتي لك

    السندباد



  3. #3
    سندباد جديد


    الحاله : المؤلف غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Dec 2013
    رقم العضوية: 70666
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: -
    بلد الاقامة: Aruba

    Aruba

    الموقع الشخصى: http://
    المشاركات: 2

    رائع ما كتبت

    اعطيني رأيك بهذه الخاطرة


    ليلة باردة وحلم ضائع
    كنت ارتشف كوبا من الشاي، في إحدى ليالي كانون الأول القارصة البرودة، وألاعب ابنة عمتي التي أتمت ربيعها الأول قبل أسبوعين، كان ذلك في بيتهم، ولا تكاد حجرة التلفاز تخلو من ضحكات هذا وهمسات تلك! ولا تخلو أيضا من تعليقات زوج عمتي ( أبو احمد ) الذي كان يحب أن يبدي رأيه، خاصة في المسلسلات التركية، ثم وبلا مقدمات، توقف الكلام ورنات الجوف في الحلق، وخشعت الأصوات والضحكات معا، ولم ينبس أحد ببنت شفه، وخيم صمت رهيب على المكان.
    كنا قد سمعنا هذا الضجيج البارحة، ولكننا لم نتخيل ولو لبرهة، أن ترجع عقارب الساعة أربعا وعشرين ساعة للوراء.
    - كل شيء متوقع بالنسبة لي، ما هز سمعكم هم قنبلة صوت، هكذا وبكل بساطة، قلت لعمتي أم أحمد.
    -أليس موعد جنود الاحتلال وخفافيش الظلام الساعة الحادية عشر ليلا، والساعة الآن الثامنة والنصف، احد الجيبات العسكرية على بعد مئة متر من هنا، يجب أن تنام عندنا الليلة .

    أجبتها بأن لدي الكثير مما يجب إنجازه، لا سيما دراسة بعض قواعد اللغة الفرنسية، لا بد أن أذهب الآن.
    وإذ بها تقول لي انتظر قليلا صوت سيارة قوي يقترب نحونا، قلت لها إنها سيارة أجرة ستكشف لي الطريق الذي سأمر منه إلى بيتي، خرجت من بيت عمتي أم أحمد، وإذا بالسماء تمطر قنابل مضيئة، وزخات الرصاص تملأ المكان، وتذكرت نصيحة زوج عمتي أبو احمد: امش بسرعة وكن حذرا، لم يكن صوت الرصاص وحده الذي يملأ المكان، بل كان هناك صوت آخر، هو صوت الكلاب التي تنبح، خاصة عندما تشم رائحة البارود من رشاشات ام 16، التي يحملها جنود الاحتلال.
    وفي الطريق إلى المنزل، إحدى السيارات غيرت طريقها، واتجهت نحوي، أدركت عندها أن الشارع المقابل مليء بجنود المشاة، ودوي الرصاص ينطلق من البنادق من نفس الشارع، وبعد برهة كنت في البيت.

    لكن أين أخي؟ لقد شاهدته قبل العشاء مع أصحابه في إحدى شوارع القرية، سارعت بسؤال أبي وأمي عنه، قالا لي انه خرج ولم يعد.
    لكن أين هو الآن وسط هذه المعركة ؟ التي ليس فيها إلا عسكر واحد، هو عسكر الاحتلال، أجابتني أمي لا بد أنه في بيت عمك جمال – أبو محمد - اتصلت بهم على الفور، أجابني أحدهم بأنه ليس عندهم، لكن أين هو ألان؟ جواله مغلق، حاولت الاتصال به مرة تلو المرة
    غرفتي تطل على الشارع وهي مرتفعة عن بناء البيت، واصعد إليها عبر الدرج، وتقع على الشارع الذي يصل بيتنا بالشارع الرئيسي، وهي في نفس الوقت مقابلة لمستوطنة ألون موريه.
    صعدت إلى الغرفة وإذ بجنود المشاة يجوبون الشارع أمامي، كل واحد عن اثنين في الحجم، إذ كان الواحد منهم يحمل وزنه ومثله معه عتادا وأسلحة، لكن ما السبيل ألان إلى إعلام أخي بوجودهم ؟ حاولت الاتصال به مرة أخرى، حتى أجابني أخيرا، كان ما يزال في الشارع، وكنت اسمع دوي الرصاص يدق في أذني عبر الجوال، أخبرته بأن يتجه إلى بيت عمي، لان شارع بيتنا والشارع المقابل مكتظ بالمشاة من جنود الاحتلال، وإذا بأحدهم ينادي ويصرخ لقد جئت ..
    وانقطع الاتصال مع صوت رصاص يدوي في الأجواء، لم يكن صوت أخي الذي انطلق مع الرصاص، ربما كان صوت احد المستعربين المرافقين للجيبات العسكرية، اتصلت ببيت عمي، وسألتهم بأن ينام شقيقي عندهم، وبأن لا يعود حتى الصباح، ونام في بيت ابن عمي.
    رن هاتف المنزل، إنه احد الأقرباء من حي الضاحية التي تكشف القرية ، أخبرنا بالعدد الهائل من الجيبات التي تجوب القرية، وأنهم يسمعون صوت دوي الرصاص بوضوح، أرادوا الاطمئنان فحسب، وكذلك أراد أحد أخوالي بعد خمس دقائق من الهاتف الأول.
    لقد فكر والداي كثيرا في أمر الغرفة، وقالا لي: يجب أن لا تنام في غرفتك الليلة، لأنها مكشوفة تماما أمام المستوطنة، أجبتهما بأنها غرفتي وفيها أنام وفيها ألاعب أختي الصغيرة – أمل ابنة الخمس سنوات – وفيها ادرس، وفيها أمارس هواياتي عبر الكمبيوتر، وفيها حياتي كلها، أأتركها بهذه البساطة لأنام في غرفة أخرى؟! مهما يكن من أمر هي وطني المصغر الذي يعيش في قلبي .. ونمت تلك الليلة وأنا أحلم بأن أصبح على وطن، تصبحون على وطن.
    التعديل الأخير تم بواسطة السندباد ; 12-30-2013 الساعة 08:44 AM


  4. #4
    المشرف العام

    الوسام


    الحاله : السندباد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2011
    رقم العضوية: 1
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: عراقي
    بلد الاقامة: Iraq

    Iraq

    الموقع الشخصى: http://www.al-sindbad.com
    المشاركات: 492

    كلام جميل ياصديقنا المؤلف ... واهلا وسهلا بك عضوا جديدا في منتديات كل العراقيين منتديات السندباد..

    تحياتي لك


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
free counters