اهلا بك عزيزي الزائر! من الواضح انك لست عضوا في منتديات السندباد. احصل على عضوية شاملة !التسجيل مجاني
اذهب الى الرئيسية التسجيل مركز تحميل الصور والملفات أرشيف المنتدى حولنا للإتصال بنا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

دورات البيئة » الكاتب: منة الصفوة » آخر مشاركة: منة الصفوة دورة المشترى الناجح وادارة المشتريات » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc دورة تكنولوجيا الحديثة فى ادارة المؤانى البحرية » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc دورة دعم الأداء المهنى للعاملين فى أنشطة الشراء وتموين المخـازن » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc #دورة_تنمية_مهارات_مشرفى_النقل_والامداد_وسلاسل_الت وريد » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc #دورة_الادارة_الشاملة_للمخازن_والخدمات_اللوجستية » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc دورة إدارة المشاريع والإشراف على الاستشاريين والمقاولين » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc دورة نظام العمل » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc دورة فنون ومهارات إجراءات التقاضى والدفاع أمام المحاكم » الكاتب: globaltc » آخر مشاركة: globaltc Buy (10Pieces) MacBook Pro 15 2.6GHz 9th i7 2019 $15,990CAD » الكاتب: أبو النجمة » آخر مشاركة: أبو النجمة Buy (5Pieces) MacBook Pro 15-inch 2.6GHz 6-core 9th i7 Touch Bar 256GB $9,995CAD » الكاتب: الشركة المحدودة » آخر مشاركة: الشركة المحدودة Buy (10Pieces) MacBook Pro 13-inch i5 7th 2.3GHz 128GB $8,490CAD » الكاتب: المختبر » آخر مشاركة: المختبر علي الكاتب المدرب والاعلامي » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 تحميل لعبة فورت نايت Fortnite برابط واحد » الكاتب: هاوي قيمز » آخر مشاركة: هاوي قيمز الحساب الاقوى المختص بتكبير الارداف » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 احذروا التعامل مع موقع wppit.com » الكاتب: amira333 » آخر مشاركة: amira333 شرح برنامج Filmon TV » الكاتب: طارق الحرفوش » آخر مشاركة: طارق الحرفوش شركة غسيل خزانات بجدة |المنزل » الكاتب: ميكسيوجي » آخر مشاركة: ميكسيوجي Buy (3 Pieces) Apple iPhone X (A1865/A1901) 256GB $1,800 » الكاتب: ايمونستران » آخر مشاركة: ايمونستران Buy (3 Pieces) Apple iPhone X (A1865/A1901) 256GB $1,800 » الكاتب: ايمونستران » آخر مشاركة: ايمونستران
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الذكاء الانفعالي وسيكولوجية الصائم في شهر رمضان


  1. #1
    سندباد جديد


    الحاله : أ.د. أمل المخزومي غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jul 2011
    رقم العضوية: 31
    المشاركات: 10

    الذكاء الانفعالي وسيكولوجية الصائم في شهر رمضان

    الذكاء الانفعالي وسيكولوجية الصائم في شهر رمضان


    بقلم أ. د. أمل المخزومي

    يلعب شهر الصوم دورا مهما في تنمية الذكاء الانفعالي لدى الأفراد . والمقصود بالذكاء الانفعالي هو قدرة الفرد على إدراك ومعرفة انفعالاته بشكل خاص من ناحية ، ومعرفة انفعالات الآخرين الذين يتعامل معهم من ناحية أخرى . يساعد هذا النوع من الذكاء الفرد على التفكير وفهم نوعية العلاقات الاجتماعية القائمة بينه وبين الأخريين ، مما يؤدي إلى تنظيم وتطوير النمو الذهني المتعلق بتلك الانفعالات وطبيعة العلاقات الاجتماعية اليومية القائمة بينهم .

    الذكاء الانفعالي وسلوك الصائم :

    للذكاء الانفعالي دور مهم في تحديد سلوك الفرد نحو تحقيق الهدف في جميع مجالات الحياة . ويؤثر شهر رمضان تأثيرا كبيرا في تنمية هذا النوع من الذكاء وذلك نتيجة للدور الذي يلعبه في هذا المجال ، ويكون هذا النوع من الذكاء أقوى وأكثر فعالية في شهر رمضان مما يكون عليه على مدى اشهر السنة الأخرى وذلك لطبيعة العلاقات الاجتماعية التي تتميز بالتفاعل الاجتماعي الإيجابي بين الأفراد وبين الجماعات في هذا الشهر الكريم .

    تشير الدراسات المختلفة إلى أن الذكاء الانفعالي يلعب دورا كبيرا في تحقيق نجاح الفرد في المجالات المختلفة ، و يحتاج الفرد عند أداء أي نوع من السلوك اليومي إلى التعقل والتفكر والإدراك بحيث يصبح لهذا المزيج دور فعال في تحقيق النجاح في مجالات الحياة المتعددة ومنها بشكل خاص العلاقات الاجتماعية بين الناس .

    ومن خصائص الأفراد الذين يتمتعون بالذكاء الانفعالي بأنهم يتميزون برسم ارتباطات مختلفة بين انفعالاتهم وتفكيرهم من ناحية وبين تفكير وانفعالات الآخرين الذين يتعاملون معهم من ناحية أخرى ، بحيث يجعلون تلك الارتباطات واضحة تماما أمامهم وأمام الآخرين ، وتؤدي بالتالي إلى الوصول إلى تحقيق النجاح في مجالات الحياة المختلفة منها الدينية والأخلاقية والتربوية .

    سيكولوجية الصائم في شهر رمضان المبارك:

    يختلف شهر رمضان اختلافا كبيرا عن بقية اشهر السنة لما له من مميزات دينية واجتماعية ونفسية . يستعد له المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها استعدادا فريدا من جميع الوجوه . ولهذا الشهر تأثير نفسي وتربوي واجتماعي على الناس بشكل واسع . كما له علاقة ماسة بتفكير الأفراد وإدراكهم ونشاطهم العقلي .

    توصلت الأبحاث الحديثة إلى أن هناك منطقة في المخ مسئولة عن العبادات التي يؤديها الأفراد على مختلف مستوياتهم ، وان دل هذا على شيء فإنما يدل على إن العبادات التي تكون متصلة بالأديان لها نشاطات بيولوجية مختلفة في الجهاز العصبي ، وتكون هذه النشاطات لدى المسلمين في شهر رمضان فعالة ونشطة أكثر من الأشهر الأخرى وذلك لقيامهم بالشعائر الدينية المتعلقة بهذا الشهر الكريم . من المعلوم بأن القسم الأيمن من المخ يختص في السيطرة على القسم الأيسر من الجسمكاستعمال اليد اليسرى والإدراك والخيال والانفعالات والعبادات وغيرها من الفعاليات . ومن هذا المنطلق أن في شهر رمضان المبارك يكون الفص الأيمن من المخ لدى الصائمين الممارسين للسلوك المتعلق بالتعاليم الدينية والعبادات في نشاط دائم نتيجة لتلك الممارسات.
    لميكانزمات الجهاز العصبي ونشاطه دور مهم في نمو سلوك الأفراد لمختلف الأعمار . ويؤثر هذا الجهاز العصبي إن كان قويا ومتطورا وصحيا على سلوك الأفراد والجماعات والمجتمع برمته ، ويشير هذا النمو السليم إلى انهم يتمتعون بمميزات جيدة من جميع الوجوه التربوية والنفسية والبدنية .

    حاجات ورغبات الصائم :

    ينصب تفكير الصائم على إشباع حاجاته ورغباته المختلفة ، وتنحصر رغباته وحاجاته هذه كما يأتي :
    1 ـ الحاجات والرغبات الدينية ـ 2 ـ الحاجات والرغبات الاجتماعية ـ 3 ـ الحاجات والرغبات النفسية .
    1 ـ الحاجات والرغبات الدينية :
    يطمح المسلم في إرضاء ربه في أداء واجب الصوم الذي فرضه عليه ويتضمن هذا الواجب الامتناع عن الطعام والشراب من ناحية وضبط النفس عن إيذاء الآخرين من مختلف الجوانب المادية والمعنوية من ناحية أخرى .
    2 ـ الحاجات والرغبات الاجتماعية :
    يستطيع الصائم في شهر رمضان الالتقاء بالجماعات التي تتقارب أفكارهم مع أفكاره وذلك خلال التراويح التي يؤديها في ليالي رمضان واللقاءات مع الآخرين في الندوات والمحاضرات والخطب التي تلقى في الجوامع والمساجد . كما إن ليالي شهر رمضان المبارك تختلف اختلافا كبيرا عن ليالي الأشهر الأخرى وذلك لمراسيم السحور الخاصة في بعض الدول التي تشجع على اجتماع أفراد العائلة ، وقد يكون مع الجيران والأقارب أيضا في تناول وجبة السحور . كما إن التفاعل الاجتماعي في شهر رمضان يختلف هو الآخر بحيث يكون هناك تبادل في أنواع الطعام بين الأصدقاء والأقرباء والجيران ، ويؤدي هذا إلى تقوية الروابط الاجتماعية بين الأفراد بعضهم البعض الآخر والاتصال بين الطبقات أيضا . كما إن عيد رمضان المبارك هو الآخر يزيد الترابط الاجتماعي بين هؤلاء . و يشعر الصائمون بفرحة العيد الممزوجة بفرحة تناول الطعام وفرحة تبادل الزيارات والحب والعطف والرحمة بين أفراد المجتمع .

    3ـ الحاجات والرغبات النفسية :
    يشعر الصائم براحة نفسية واضحة وذلك لأنه تقرب إلى الله سبحانه وتعالى وأدى فريضة من فرائض الإسلام مما يشعره بأن الله قد رضي عنه وأنه سيقبل دعائه وينتظر هذا بروح التفاؤل و الأمل في ذلك . إضافة إلى أنه يشعر بسعادة لأنه ساعد الفقراء والجائعين ، كما انه توقف عن أي سلوك سلبي يثير لديه تأنيب الضمير ، وفي رمضان يكون ضمير الصائم مرتاحا لأنه سلك سلوكا إيجابيا ، و يؤدي هذا بالتالي إلى راحته النفسية التي تجعل الفرد ينام مرتاح البال . و يكون الفرد سعيدا في أيام رمضان لأنه تعامل مع الآخرين الذين يشاركونه الجوع والعطش ويشاركونه فرحة الإفطار بشكل يرضي الخالق . كذلك تؤدي ساعة الأفكار إلى انشغال أفراد العائلة بإعداد مائدة الإفطار واجتماعهم والجلوس معا عليها مما يزيد ترابط أفراد الأسرة وسعادتهم .

    4 ـ التدريب على قوة الإرادة والصبر :
    إن الامتناع عن الطعام والشراب في فترة معينة تساعد الفرد على الصبر وقوة الإرادة في ذلك ،كما إن المدخنين يتوقفون عن التدخين طيلة النهار في شهر رمضان المبارك في الوقت الذي يعجزون عن التوقف عن ذلك ساعة واحدة في الأيام الاعتيادية ، ومن هذا المنطلق أن الصوم في رمضان هو درس مؤثر في الأفراد لتعلم الصبر وقوة الإرادة على التحمل .

    سلوك الأتراك في شهررمضان :
    لشهر رمضان أثر كبير على سلوك الأتراك في تركيا يمكن تلخيصها بما يأتي :
    1 ـ ما يتعلق بسلوك النساء التركيات:
    أبهرت أفكار اتاتورك والتقدم الغربي في مجال المودة بعض النساء التركيات مما جعلهن في شغل شاغل عن التعاليم الإسلامية على مدى اشهر السنة الممتدة أحد عشر شهرا ، أما في شهر رمضان المبارك فإنهن ينتبهن إلى أنفسهن ويصمن رمضان ويرتدين الحجاب ويتوقفن عن استعمال الماكياج والتدخين وما إلى ذلك .
    هذه المواقف دفعت الكاتبة إلى عمل مسح وسؤال الكثيرات منهن بـ ( لماذا تسلكين في شهر رمضان سلوكا مغايرا لسلوكك القائم في أحد عشر شهرا من السنة ) ، فكان جوابهن إن هذا النوع من السلوك في شهر رمضان يريحهن كثيرا ولا يعلمن السبب في ذلك ، ومنهن من عقبت على ذلك أنها تسلك هذا النوع من السلوك لتطلب العفو والمغفرة من الله سبحانه وتعالى وهو الغفار الرحيم .
    كما أشارت البعض منهن بأنهن يكثرن من سماع قراءة القرآن الكريم بدلا من سماعهن الأغاني المبتذلة طيلة اشهر السنة . وسماع ترتيل القرآن الكريم يزيد من اطمئنانهن وراحتهن .
    وذكرت أخريات بأنهن سعيدات مع أزواجهن الذين يساعدونهن على رعاية الأطفال في شهر رمضان عند حضورهن حلقات تعلم القرآن أثناء هذا الشهر الكريم . وأضافت أخريات بأن معاملة أزواجهن تتغير للأحسن في شهر رمضان وذلك لصيامهم الشهر المبارك أيضا .
    2 ـ ما يتعلق بالسلوك الاجتماعي العام في تركيا :
    أ ـ دأبت رئاسة بلديات بعض المدن في تركيا على تقديم إفطار للفقراء والمحتاجين وأحيانا تشمل غيرهم من المقتدرين أيضا وذلك لميزة ولذة الطعام الذي يقدم في الإفطار .
    ب ـ تعمل بعض معامل صنع المواد الغذائية والألبسة وصناعة الأحذية والمخازن الكبيرة على تقديم الهدايا من تلك المصنوعات للفقراء والمحتاجين .
    ج ـ يوزع بعض الأفراد نوع من الحلوى قبل الإفطار يطلق عليها ( لقمة ) وذلك بإعدادها في الشوارع ويقف الناس على شكل طوابير لأخذها ، وتوزع لهم بأواني بلاستيكية مجانا .
    د ـ تقوم بعض المخازن بحملة دعائية وذلك بتوزيع حلوى وهدايا في أيام العيد أيضا
    هـ تقام في الجوامع والمساجد دورات لتعليم القرآن الكريم وتوزيع هدايا تشجيعية على الطلبة بعد انتهاء تلك الدورات . وكثيرا ما يفرح هؤلاء بتلك الهدايا التي تجلب من المملكة العربية السعودية والتي تتضمن الشعارات الإسلامية وغيرها .
    و ـ توزع مواد غذائية جافة من الشركات التي تنتج تلك المواد على الموظفين والعاملين في تلك الشركات .
    ح ـ توزع اكثر الشركات هدايا عينية على موظفيها والعاملين لديها قبل عيد الفطر .
    ط ـ تسمح الجامعات والدوائر الرسمية خروج الموظفين الصائمين قبل ساعة من انتهاء الدوام الرسمي المعمول به في تركيا والذي يستمر إلى الساعة الخامسة مساءا

    التوصيات :
    يحتاج العالم الإسلامي إلى تكثيف الاهتمام بشهر رمضان الكريم ، وذلك لما له اثر إيجابي على سلوك الأفراد والجماعات المسلمة . يمكن إدراج بعض التوصيات بهذا الخصوص كما يـأتي :
    1 ـ تفطير الصائمين المحتاجين والجاليات المسلمة الموجودة في البلد من خلال المساجد والجوامع التي في المنطقة .
    2 ـ عقد حلقات ودروس دينية للتوعية والتوجيه والإرشاد قبل الإفطار .
    3 ـ استدعاء المدرسين والواعظين للعمل في تلك التوعية وتنظيم جداول بأسمائهم والأوقات المناسبة لهم للوعظ .
    4 ـ توزيع أشرطة ورسائل وكتيبات حول الصوم على الناس لتوعيتهم .
    5ـ التعاون بين الجميع على أداء نشاطات دينية وعلمية واجتماعية مختلفة في شهر رمضان .
    6 ـ توزيع الإعانات وتقديم الطعام للمساكين في القرى والأرياف الذين بحاجة إلى تلك المساعدات .
    7 ـ تنظيم الخطب التي تلقى في المساجد والجوامع على أن تكون بالمستوى اللائق في هذا العصر .
    8 ـ استغلال الوسائل الإعلامية في شهر رمضان للتوعية والتربية السليمة ، ويقع العبء الكبير على هذه الوسائل الإعلامية في مهمة التنشئة الاجتماعية .
    9 ـ ممارسة الدعاء قبل الإفطار لأنه يعمل على تهدئة النفوس .
    10 ـ جعل التعاون في إعداد الطعام الشهي مستمرا في رمضان .
    11 ـ السماح للموظفين والعاملين للذهاب إلى البيت قبل ساعة الإفطار.
    12 ـ الاستفادة واستغلال الفرصة العظيمة من الصوم الذي يعلم الأفراد الصبر.
    13 ـ استغلال المدخنين لفترة الصوم وذلك للامتناع عن التدخين .
    14 ـ الاستفادة من فرصة محاسبة النفس .
    15 ـ الاستفادة من فرصة الصوم لإبداء الآراء للناس فيما يتعلق بالتربية والأخلاق الدينية والاجتماعية .
    16 ـ استغلال فرصة الاستفادة من دروس القرآن والتوجيه و المحاضرات و الندوات و المسابقات الدينية والثقافية التي تقام في شهر رمضان المبارك .
    17 ـ الاشتراك في حملات توزيع الكتيبات على الناس لتوعيتهم .
    18 ـ المحافظة على الصلاة وكذلك صلاة التراويح التي تحقق أهدافا متعددة للفرد وللجماعة .
    19 ـ المساهمة في توزيع الجوائز على الصائمين من الأطفال وذلك لتشجيعهم على الاستمرار على الصوم .
    20 ـ الاستمرار على تشجع قراءة القران الكريم في المساجد والجوامع و البيت .
    20 ـ الاستماع لدعوة الفقهاء والوعاظ لدى إلقائهم الخطب في المساجد والجوامع
    21 ـ الإكثار من التزاور بين أفراد العائلة والأصدقاء الذي يساهم في تقوية الروابط الأسرية والأخوية .
    22 ـالاستفادة من فرصة الاستيقاظ في السحر للتمتع بجمال تلك الفترة واستنشاق الهواء المملوء بالشحنات الكهربائية التي تعمل على إنعاش الخلايا العصبية .
    23 ـ الاشتراك في مسابقات حفظ القران .
    24 ـاصطحاب الأطفال إلى الجوامع والمساجد لمساعدتهم على تنمية شخصياتهم وشعورهم بأهميتهم وهذا النوع من التنشئة له أهميته الاجتماعية والنفسية .
    25 ـ وضع جدولا غذائيا منظما والابتعاد عن التبذير والإسراف .
    26ـ إقامة الإفطار الجماعي للصائمين في الجوامع والمساجد .
    التعديل الأخير تم بواسطة السندباد ; 12-31-2012 الساعة 02:25 AM


  2. #2
    سندباد مشارك


    الحاله : الفاارس غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Aug 2012
    رقم العضوية: 70511
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: سعودي
    بلد الاقامة: Saudi Arabia

    Saudi Arabia

    الموقع الشخصى: http://
    المشاركات: 88

    ما شاء الله تبارك الله الف شكر لموضوعك القيم
    التعديل الأخير تم بواسطة السندباد ; 12-31-2012 الساعة 02:26 AM


  3. #3
    المشرف العام

    الوسام


    الحاله : السندباد غير متواجد حالياً
    تاريخ التسجيل: Jun 2011
    رقم العضوية: 1
    الجنس: ذكــر
    الجنسية: عراقي
    بلد الاقامة: Iraq

    Iraq

    الموقع الشخصى: http://www.al-sindbad.com
    المشاركات: 492

    مشكوور على مرورك الكريم ..


    السندباد


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
free counters